رئيس التحرير

سمير دسوقي

رئيس التحرير

سمير دسوقي

علاقة غير شرعية وراء مقتل سيدة وابنتها بسوهاج

جريدة الممر

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

 

في واقعة يندي لها الجبين وغريبة عن تقاليد وعادات الصعيد، بعدما أقام شخص علاقة غير شرعية مع سيدة من مركز سوهاج، حيث اعتادوا ممارسة الرزيلة بمنطقة الكوامل إلي أن عقد المتهم العزم علي إنهاء العلاقة بكتم أنفاسها وأنفاس ابنتها ليسقطا جثثا هامدة علي الأرض.

ونجحت مباحث سوهاج، تحت إشراف العميد عبد الحميد أبو موسى مدير الإدارة، في كشف غموض العثور على جثتين مكبلتين بالحبال في ترعة نجع حمادي بناحية قرية شندويل البلد، دائرة مركز شرطة المراغة، شمالي المحافظة.

البداية

وكان قد تلقي مدير أمن سوهاج اللواء حسن محمود، إخطارًا من مركز شرطة المراغة يفيد عثور الأهالي على جثتين مكبلتين بالحبال في ترعة نجع حمادي دائرة المركز، ولم يتعرف عليهما أحد من أهالي المنطقة.

التحريات

وتبين من التحريات التي قام بها المقدم أحمد صقر رئيس مباحث مركز شرطة سوهاج، والمقدم محمد طه مفتش مباحث مركز المراغة، أن الجثتين لربة منزل تبلغ من العمر ٣٧ عامًا وتقيم دائرة مركز سوهاج وابنتها الطفلة البالغة من العمر ٩ سنوات، وأن وراء ارتكاب الجريمة عاملا يقيم بذات الناحية على علاقة غير شرعية مع المجني عليها الأولى.

وقد توصلت التحريات إلى أن المجني عليها الأولى توفي زوجها منذ حوالي 5 سنوات، وبعدها أقامت علاقة غير شرعية مع المتهم، وأنهما اعتادا ممارسة الرذيلة بمنطقة الكوامل.

جريمة القتل

فيما حاول المتهم إنهاء تلك العلاقة بعدما شعر بأنها أصبحت تثقل كاهله، حسب اعترافاته، فعقد النية على التخلص من المجني عليها، لطي تلك العلاقة وإنهائها، واتفق معها على ممارسة الرذيلة بمنطقة الكوامل، وباغتها بكتم أنفاسها حتى فارقت الحياة، ثم تخلص من ابنتها الطفلة الصغيرة بنفس الطريقة والتي كانت برفقتها وكانت تلهو أثناء قتله لوالدتها.

اعتراف الجاني

واعترف المتهم تفصيلا بعد ضبطه بارتكابه الجريمة على النحو المشار إليه، وأضاف بأنه كبل كل جثة بالحبال ووضعها في جوال ومعها كمية من الحجارة، ووضعهما في سيارته وألقاهما في ترعة نجع حمادي بناحية قرية شندويل البلد دائرة مركز شرطة المراغة.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

مقالات ذات صلة